تذكرنــي
التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة


  منتديات مرسال العرب > منتديات اعضاء عرب مرسال > قسم الشعر والنثر والخواطر

قسم الشعر والنثر والخواطر سم يختص بمجال الشعر والنثر والخواطر قسم يعبق بشذى الأشعار والخواطر والكلمات الجميلة. موسوعة الشعر و الخواطر المنقولة. روائع الشعر و الشعراء العرب

اضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

#1  
قديم 02-27-2016, 01:04 AM
اسير الحب )
عضو نشيط
اسير الحب ) غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 491
 تاريخ التسجيل : Dec 2015
 المشاركات : 64 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : اسير الحب ) is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
Post "رسالة الأمة" قصيدة لمحمد بن راشد آل مكتوم تعك



ما يَصنَعُ الشّعرُ فينا أيُّها العَرَبُ ما دامَ قدْ ماتَ في أرواحنا الغَضَبُ

وأينَ مِنَّا يدُ التَّاريخ توقظُنا فرُبَّما القومُ ناموا بعدما تَعِبوا

وأيُّ سيفٍ نضوناهُ لِنَكبتنا حتى ولوْ كانَ سيفاً أصلُهُ لُعَبُ

يا أمَّةَ الشَّجبِ والتنديدِ ما صنعتْ فينا بطولاتُ منْ دانوا ومنْ شجبوا

عجِبْتُ منْ حالنا والدَّهرُ يسألني أهؤلاء همُ الأخيارُ والنُّجُبُ؟

وأينَ ما كانَ منْ أحلامِ وحدَتنا وما مَضَغْناهُ حتَّى مَلَّتِ الخُطَبُ

أراهُ حُلماً يناديني وأتبعهُ لَمْعُ السَّراب ويمضي حين أقتربُ

لَيْلُ البطولاتِ ما هذي مآثرنا ولا الذي منهُ كانتْ تعجبُ الشُّهُبُ

قدْ سيمَ خَسْفاً حِمانا بعدَ عِزَّتنا وحَكَّمَ السيَّفَ فينا منْ لهُ أرَبُ

أدمَى فؤاديَ ما يجري بساحتنا ونحنُ لمَّا نزلْ للسِّلمِ نرتقبُ
الموضوع الأصلى من هنا: منتديات مرسال العرب http://www.arabmersal.net/vb/showthread.php?p=14529

كأنَّ تلك الدِّماءَ الطَّاهراتِ رأتْ زيفَ السلامِ وبانَ الوهمُ والكَذِبُ







آخر تعديل اسير الحب ) يوم 02-27-2016 في 01:05 AM.
رد مع اقتباس

اضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags)
لمحمد, مكتوم, الأمة", المشاهير"رسالة, الرئيسيةفن, الصفحة, راشد, ومشاهيرأخبار, قصيدة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:32 PM